لفظ تكنولوجيا هو لفظ يوناني الأصل، يتركب من مقطعين تكنو و لوجيا، فالأول بمعني حرفة والثاني بمعنى دراسة أو علم، وبذلك يكون المعني الكامل للفظ هو دراسة أو تعلم حرفة أو تطبيق، ويوجد العديد من التعريفات التي توضح وتشرح معنى التكنولوجيا، وهي لا تختلف كثيرا في مضمونها ولكنها متكاملة لحد كبير
 وقد إشتهر لفظ تكنولوجيا وأصبح يستخدم في مختلف أنحاء العالم ودخل لكل الثقافات، وعند الحديث عن التكنولوجيا فإن أول ما يأتي في الذهن هو المجال التقني والرقمي الحديث الذي شهد تطور كبير جدا في مختلف المجالات، فقبل ظهور التكنولوجيا كانت الحياة بطيئة ونمطية جدا، وحتى إذا نظرنا للإكتشافات أو الإختراعات الهامة التي كانت تحدث قبل، فسوف نجدها متباعدة جدا من حيث زمن حدوثها وكان يستغرق تطوير أي اختراع عشرات السنين ليتم، ولكن بعد دخولنا الحصر التكنولوجي أصبحت الحياة أكثر سرعة وتتغير كل يوم عن اليوم الذي يسبقه.

معنى التكنولوجيا 

إذا سألت شخص عن معنى التكنولوجيا أو تفسيره لها، فإنه سوف يجيب مباشرة بأنها إستخدام الحاسب أو شبكات الانترنت أو مختلف الأجهزة الذكية، ولكن في الحقيقة هذا التعريف محدود جدا ولا يفسر المغزى الحقيقي منها، فالمراد من معنى التكنولوجيا هو التفكير العلمي المبتكر والبعد عن النمطية والجمود، وكذلك الإعتماد في الأفعال والأقوال على الأسلوب العلمي التحليلي، فالحاسبات الآلية والأنترنيت وكافة الأمور الرقمية هي نتيجة من نتائج التكنولوجيا وليس العكس، فيمكننا إختصار مفهوم التكنولوجية بأنه الأسلوب الصحيح لإستخدام المعارف البشرية وتحويلها لما يخدم الإنسان ويحقق غاياته 

ظهور التكنولوجيا

كما ذكرنا من قبل أن معنى التكنولوجيا لا يقتصر على الأمور الرقمية والتقنية فقط، ولكنه يتسع ليشمل التفكير التحليلي والمبدع للبشر، لذلك يرجع العلماء تاريخ التكنولوجيا مع ظهور الإنسان الأول، وبداية إستخدامه العقل والمنطق لتسيير حياته، فيمكن أن تقول أن التكنولوجيا بدأت مع إكتشاف البشر النار وإختراع الأدوات المساعدة له كالفؤوس والحراب منذ ألاف السنين
فقد قام العلماء بتقسيم التاريخ البشري الذي بدأ فيه إستخدام التكنولوجيا لعدة عصور، وتم تسمية كل عصر بالإسم الذي يعبر عن طبيعته، وهي كالتالي، العصر الحجري، البرونزي، الحديدي، وبالطبع أخذت الحياة في التطور إلى أن وصلنا للتقدم التكنولوجي الهائل الذي نشهده اليوم.

أهم مجالات التكنولوجيا

لقد دخلت التكنولوجيا لمختلف المجالات وأصبحت جزء لا يتجزأ من حياتنا، فلم تقتصر على المجالات العلمية والتقنية فقط، ولكنة دخل أيضا لأدق تفاصيل حياتنا اليومية، ويمكن ذكر بعض المجالات التي تستخدم فيها التكنولوجيا كالآتي:

 الطب

شهد المجال الطبي تطور كبير الأمر الذي أثر بشكل إيجابي على صحة وحياة البشر، وتم إستخدام العديد من الأجهزة الطبية الفعالة في الكشف عن مختلف الأمراض وعلاجها، وبذلك زاد متوسط الأعمار وقلت نسبة الوفيات

الصناعة

لم تعد الصناعة أمر شاق ويحتاج للكثير من العمال وجهد بدني كبير كالسابق، ولكن اليوم تطورت الأدوات الصناعية جدا واستبدلت المصانع الكثير من العمال بآلات ضخمة وشديدة الدقة تنتج آلاف المنتجات في دقائق معدودة، ودخلت الحواسيب أيضا في الصناعة، ففي الكثير من المنتجات يكفي أن تدخل تصميم المنتج للحاسب وتدع الآلات تقوم بالتنفيذ. 

الإتصالات

من أهم المجالات التي شهدت وتشهد تطور مذهل هو مجال الإتصالات، فقد تحول التواصل من القيام بإرسال واستقبال الخطابات أو الحمام الزاجل، للتواصل مع أي شخص تريده وفي أي مكان وأنت في مكانك بالصوت والصورة، بشكل مجاني ودون أي معاناة أو قيود، وتستخدم التكنولوجيا في العديد من المجالات الأخرىكذالك وليس هذه المجالات فقط.