الحجر الصحي

يعد هذا المفهوم وتطبيقه في العالم الآن أمر غريب جدا على الكثيرين ولم يجربوه أو حتى يسمعوا به من قبل، ولكن في هذه الأيام وبعد انتشار فيروس كورونا في جميع أنحاء العالم وتشخيصه من قبل منظمة الصحة العالمية بأنه وباء عالمي ولابد من اخذ الاحتياطات الضرورية لمواجهته والتغلب على أثارة الكبيرة.
قد لجأت اغلب الدول في العالم لفرض حالة طوارئ صحية أو ما يعرف بالحجر الصحي لمنع انتشار الفيروس أكثر والعمل على احتوائه، فأغلقت المؤسسات الحكومية والمدارس والجامعات والبنوك والمطاعم، وفرضت إجراءات مشددة على دخول المحال التجارية والأسواق لشراء الطعام واللوازم الضرورية للمنزل.
كما فرضت الكثير من الدول حظر كامل على مواطنيها ومنعت خروجهم من المنازل كذلك، ولكن بعد كل هذه الاحتياطات بدأت الكثير من الدول فك هذا الحظر والسماح للحياة بالعودة لطبيعتها شيء فشيء، ولكن بالطبع لم ينتهي الخطر بعد، لذلك سوف نعرف في المقال التالي أهم الأمور التي يجب الحرص منها بعد فك الحجر الصحي.

من ماذا يجب أن نحذر بعد انتهاء احتياطات الحجر الصحي

لا يمكن أن ينتهي الفيروس أو نتفادى أثارة في هذه المدة القصيرة، ولكننا يمكن أن نعود لممارسة الحياة مع شيء من الاحتياط والحذر وذلك كالآتي:

الحذر من التجمعات

لابد من الحذر الشديد من التجمعات الكبيرة أو إقامة مناسبات عامة تضم عدد كبير من الأشخاص، الأمر الذي يزيد من فرصة تواجد شخص حامل للمرض بين الجموع وينقله للبقية.

الحذر من إهمال النظافة والتعقيم

يجب عليك الالتزام بروتين التنظيف والتعقيم الذي كنت تقوم به أثناءالحجر الصحي، فيجب الاهتمام بغسل اليدين جيدا بالماء والصابون فور العودة من الخارج مع خلع الملابس وغسلها وتعقيم الأيدي والأسطح بالكحول، كما يجب تعقيم المنزل بالكولور يوميا من الداخل والخارج لتجنب تواجد الفيروس على الحوائط أو زجاج الشبابيك وغير ذلك.

يجب تجنب السفر لرحلات طويلة إلا للضرورة القصوى

فهذا الوقت ليس مناسب أبدا لقضاء أجازتك السنوية والسفر لأي بلد ظهر فيه الوباء ولو بنسبة صغيرة، حتى إذا تم فتح المطارات يجب ألا تحاول السفر إلا في الطوارئ فقط ومع أخذ الاحتياطات الكاملة أيضا، فحتى إذا تم تعقيم الطائرة بشكل كامل فلا يمكن التأكد أبدا من عدم وجود احد الركاب الطائرة أو طاقم العمل حامل للمرض، فمن المعروف أن فترة حضانة المرض تكون 14 يوم من دون ظهور أعراض واضحة لذلك يجب الحذر.

يجب الحذر من الذهاب الأكل من المطاعم

إذا انتهى الحجر الصحي وفتحت المطاعم لاستقبال الزبائن فيجب عليك تجنب الذهاب للمطاعم أو المقاهي لما بها من تجمعات تكون أكثر شبهة لتواجد الفيروس، لذلك إذا لم تتمكن من إعداد طعامك في المنزل وهو الأفضل والأمن، فيمكنك طلبة من خلال خدمة التوصيل للمنازل دون الذهاب بنفسك للمطعم.

التخلي عن ارتداء الكمامات

لا يجب أبدا التوقف عن ارتداء الكمامات عند الاضطرار للذهاب للأماكن العامة كالبنوك والسوبر ماركت وغير ذلك، وكذلك إذا كنت تعمل في مكان مكتظ وتتعامل مباشرة مع الآخرين فيجب عليك الالتزام بالكمامة طوال الوقت.

التهاون في حياة الأطفال

بعد انتهاء الحجر الصحي وعودة الأطفال للمدارس يجب الحرص على توعية الأطفال جيدا بتجنب الازدحام والاختلاط المباشر مع أشخاص تظهر عليهم أعراض أمراض تنفسية كالسعال والعطس وغير ذلك، وكذلك إذا اضطر الأطفال لاستخدام المواصلات العامة أو باصات المدرسة فلابد من ارتداء الكمامة كذلك.