طريقة عمل الملوخية المصرية للحصول على وجبة لذيذة وشهية

تتمتع المرأة التي تجيد عمل الملوخية المصرية بصيتٕ ذائع وشهرة واسعة بين قريناتها، حيث تعتبر طريقة عمل الملوخية المصرية بشكل صحيح هي مهارة وخبرة لا تُجيدها الكثيرات، فالطعم المميز للملوخية مع لونها الأخضر الجذاب وقوامها المضبوط هي معادلة إذا غاب أحد أركانها خاب أمل عاشقيها في الاستمتاع بطبق الملوخية المصرية اللذيذة، فهذا الطبق المصري اللذيذ يتربع على عرش الأطباق المصرية الشعبية الشهيرة والسهلة.


طريقة عمل الملوخية المصرية

إذا كنتِ من الباحثات عن طريقة عمل الملوخية المصرية بكل الخفايا واللمسات السحرية التي تُضفي على طبق الملوخية الخاص بكِ مذاقًا لذيذًا لا يقاوم، أو كنتِ من الساعيات للحصول على الطعم المصري الأصيل للملوخية، دون الإخلال بأحد عناصره، وتخافين من الفشل في إعداده والذي يعتبر وصمة من العار التي ستطاردك لفترة طويلة من المحيطين بكِ، فإليكِ كل ما تحتاجين إليه للنجاح في هذه المهمة الحساسة، والخطوات الدقيقة للخروج بطبق ملوخية مصرية يرضي كل محبيها. طريقة عمل الملوخية المصرية سهلة وبسيطة وسريعة لا يتجاوز وقت إعدادها وطهيها 30 دقيقة، ولكنها تقع تحت مسمى السهل الممتنع، حيث تحتاج إلى خطوات دقيقة ومعايير محددة للوصول إلى الطعم اللذيذ الذي يعشقه الجميع.

المقادير المطلوبة لعمل الملوخية

سنحتاج لعمل طبق لذيذ من الملوخية إلى 10 فصوص من الثوم المهروس، و2 معلقة كبيرة من السمن، بالإضافة إلى المقدار المطلوب من الملوخية. وللحصول على الحساء أو المرق اللازم لإعداد الملوخية سنحتاج إلى دجاجة متوسطة الحجم، مع بصلة مفرومة، بالإضافة إلى معلقة من البهارات المختلفة مثل الملح والكزبرة والفلفل الأسمر والحبهان.


طريقة الملوخية المصرية

أولاً:
نقوم بتحضير مقدار من الشوربة وذلك بغلي مقدار من الماء على النار، ثم تقطيع الدجاجة وتنظيفها بالملح والخل، ثم وضعها في الماء المغلي، مع إضافة ثمرة من الطماطم المقطعة لقطع صغيرة وبصلة مبشورة والقليل من الملح والفلفل الأسمر والحبهان المطحون، نغطي القدر وننتظر حتى تمام نضج الدجاجة، وبذلك نحصل على الكمية المطلوبة من الشوربة لعمل ألذ طبق ملوخية مصرية.

ثانيًا:
ضعي مقدار الملوخية والتي تم فرمها جيدًا بمفرمة الملوخية -المخرطة- بعد غسل أوراقها والتأكد من تجفيفها قدر المستطاع، في وعاء الطهي ، ثم أضيفي الشوربة الساخنة إليها بالتدريج مع التقليب المستمر للوصول إلى القوام المظبوط. يجب الحرص على عدم تغطية وعاء الطهي، وتركها على نار هادئة، مع التقليب المستمر حتى تبدأ في الغليان والنضج، للحفاظ على اللون الأخضر الرائع للملوخية أضيفي رشة صغيرة من السكر، وهذا ما يميز طريقة عمل الملوخية المصري الأصلية

طشة الملوخية

نعد الطشة أو الخلطة المميزة للملوخية المصرية كالتالي:
1.في وعاء صغير نضع مقدار السمن على نار هادئة ثم نضيف له مقدار الثوم المفروم، مع إضافة رشة بسيطة من الكزبرة المطحونة.
2.نغلق النار عن الوعاء بمجرد الوصول إلى اللون الذهبي للثوم، والرائحة الرائعة المميزة له.

ثالثًا:
نضيف الثوم أو الطشة إلى الملوخية على نار هادئة جدًا مع التقليب المستمر لمدة دقيقة واحدة، وإزالتها عن النار لتقديمها والحصول على ألذ طبق ملوخية مصرية.

رابعًا:
قدمي الملوخية ساخنة مع طبق من الأرز إلى جانب الدجاج الذي أعددناه سابقًا بعد تحميره في القليل من الزيت، وبذلك نحصل على وجبة شهية ولا تقاوم من الملوخية المصرية

أطباق متنوعة من الملوخية المصرية اللذيذة

يختلف مذاق طبق الملوخية حسب الشوربة المستخدمة في طهيها، وفي الغالب خطوات طريقة عمل الملوخية المصري واحدة ومتشابهة إلى حدٕ كبير، ولكن تمدنا بالعديد من الأطباق اللذيذة التي تناسب كل الأذواق، مثل:

الملوخية الناشفة

من أشهى أطباق الملوخية المصرية والمتاحة في أي فصل من فصول السنة، فهي عبارة عن أوراق الملوخية المجففة والمطحونة الناعمة، لذا يمكن تخزينها لفترات طويلة وطهيها بسهولة وسرعة، ولكن يجب أن يُحفظ هذا النوع من الملوخية قبل إعداده في مكان بعيد عن الرطوبة أو الماء. طريقة عمل الملوخية المصرية الناشفة أو المجففة تتلخص في عدد من الخطوات البسيطة والسريعة تبدأ بتحضير كوب من الصلصة المكونة من الثوم المقلي مضافًا إليه كوب من الطماطم المعصورة والبهارات المفضلة مثل الكزبرة والفلفل الأسود والملح. عند تسبيك هذا الخليط يتم إضافة كوبًا من شوربة الدجاج اللذيذة والمعدة مسبقًا، وضبط بهاراتها ثم تغطيتها لحين الغليان، نرش القليل من مطحون الملوخية في الشوربة بالتدريج والتقليب لحين الوصول إلى القوام المطلوب، تترك لمدة 3 دقائق على نار هادئة، ثم تقدم ساخنة مع طبق من الأرز والاستمتاع بطعمها الرائع

طريقة الملوخية المصرية بالأرانب

من أشهر أطباق الملوخية التي يقبل الكثيرون على تناولها، فهي من الأطباق المصرية المفضلة لدى شريحة كبيرة من المصريين، بل واشتهرت أيضا خارج مصر وعلى مستوى الوطن العربي، لما تتمتع به من مذاق شهي ولذيذ. وتعتمد طريقة عمل الملوخية المصرية بالأرانب على مذاق شوربة الأرانب الغني والذي تعتمد عليه في الأساس، حيث يتم إضافة مقدار الملوخية المراد طهيه في وعاء الطهي، ثم إضافة شوربة الأرانب المعدة سابقًا لها بالتدريج حتى لا يخف قوامها، ومن ثم رفعها على نار هادئة والاستمرار في التقليب حتى تبدأ في الغليان نقوم بغلق النار فورًا. تحضير الثوم المفروم المقلي في القليل من السمن مع بعض الكزبرة الجافة والمطحونة ورشة من الملح، ثم إضافة تلك الخلطة إلى الملوخية مع التقليب على نار هادئة لدقيقة، وبمجرد بدء الملوخية في الغليان تغلق النار وتقدم طبق الملوخية الرائع مع الأرانب المحمرة وطبق من الأرز بالشعرية للاستمتاع بألذ وجبة ملوخية بالأرانب.

طريقة عمل الملوخية المصرية المجمدة

لا تختلف طريقة عمل الملوخية المصرية المجمدة كثيرًا عن الطازجة، إلا أنها أسرع وأسهل في الإعداد، فلا حاجة إلى خطوة قطف الأوراق وغسيلها، ومن ثم تركها لفترة في الهواء لتجف، كما لا تحتاج إلى المجهود المبذول في فرمها، ولكنها تحتاج إلى الانتباه عند طبخها لنقاط معينة لنجاحها، مثل أن توضع في الشوربة مجمدة، وعدم زيادة كمية الشوربة عن المطلوب، وكذلك إضافة رشة بسيطة من السكر، مما يحافظ على لونها الزاهي وقوامها المضبوط وطعمها اللذيذ. 

الملوخية بالجمبري

للحصول على الطعم الرائع لطبق الملوخية بالجمبري، نقوم:
أولاً:
بإعداد شوربة الجمبري الغنية، وذلك بغسل الجمبري جيدًا بالماء ومن ثم وضعه في وعاء الطهي والذي يحتوي على كمية مناسبة من الماء المغلى على أن يكون قد أُضيف له القليل من الكمون والثوم المفروم والفلفل الأسمر. يترك على نار متوسطة حتى النضج والحصول على شوربته اللذيذة.
ثانيًا:
نضع الملوخية المفرومة في وعاء الطهي ثم نضيف لها شوربة الجمبري بالتدريج مع التقليب الجيد للوصول إلى قوام الملوخية المصرية المميز، تترك على نار هادئة للغليان لمدة دقيقتين فقط وتغلق النار.
ثالثًا:
تحضير طشة الملوخية المكونة من القليل من الفلفل الأخضر والثوم المفروم، المقلي في ثلاث معالق من السمن، مع إضافة رشة من الكزبرة الجافة المطحونة والملح حسب الرغبة، ثم إضافة ذلك الخليط الرائع إلى وعاء الملوخية بالجمبري، ويترك على نار هادئة للغليان لمدة دقيقتين وتمام النضج، ومن ثم تُغرف الملوخية للتقديم مع العيش والأرز.



طريقة تفريز الملوخية

طالما اشتهى عاشقي الملوخية المصرية الحصول على وجبتهم المفضلة ولكن يقف موسمها الزراعي وعدم تواجدها في الأسواق حائلاً أمام تلك الرغبة، ولكن يمكن التغلب على هذه المشكلة مع عملية التفريز أو التجميد، والتي تتم بخطوات سهلة وبسيطة، وهي كالتالي:
  1.  شراء كمية وفيرة من الملوخية الخضراء الطازجة في موسم تواجدها، ثم قطف أوراقها مع الحرص على ترك جزء صغير جدًا من الفرع الرفيع والذي يحافظ على قوام الملوخية متماسكًا عند طهيها.
  2.  غسل أوراق الملوخية جيدًا بالكثير من الماء الجاري لضمان التخلص من أي شوائب أو أتربة عالقة بها، ثم تركها لتجف، ونقوم بعدها بفرمها فرمًا ناعمًا باستخدام مفرمة الملوخية أو المخرطة.
  3.  ومن ثم تقسيم كمية الملوخية على عدد من أكياس الثلاجة والتأكد من إفراغ الكيس من الهواء جيدًا، ونُدخلها الفريزر فورًا، وبذلك نستطيع الحصول على وجبة ملوخية ساخنة ولذيذة في أي وقت، وبكل سهولة.
كما يمكن أن نقوم بغلي أوراق الملوخية بعد غسلها في القليل من الماء المضاف له قليل من البيكربوناتو ( بيكربونات الصوديوم) ثم تبريدها و تصفيتها جيدًا، وتعبئتها في أكياس الحفظ وإدخالها الفريزر مباشرةً.


الفوائد الصحية للملوخية المصرية

تعتبر الملوخية من أغنى الأطعمة بالمواد الغذائية الهامة للصحة العامة للفرد، وذلك يرجع لما تحتويه من مجموعة هائلة من الفيتامينات الضرورية لتقوية الجسم وتعزيز عمل أجهزته الحيوية مثل فيتامين A، وفيتامين B، كما ثَبت احتوائها على نسبة عالية من المعادن والأملاح المعدنية الهامة مثل الكالسيوم والحديد والفسفور والمنجنيز، مما يجعل تناولها من أهم عوامل علاج الأنيميا وفقر الدم، بالإضافة إلى مشاكل تأخر الإنجاب وقلة الخصوبة. كما أن للملوخية تأثير فعال على الحالة النفسية والمزاجية بما تحتوي عليه من نسبة ممتازة من مركب البيتاكاروتين، فبجانب الاستمتاع بمذاقها الشهي، فهي قادرة على زيادة الشعور بالسعادة والتخفيف من الشعور بالتوتر والقلق، وكذلك تخفف الملوخية من آلام الجسم وتقلص عضلاتها، وللملوخية فوائد تجميلية لا يجب إغفالها، حيث تحتوي على العديد من المواد التي تعمل على تحسين البشرة ونضارتها، والحصول على شعر صحي وقوي. الملوخية تقوي عضلة القلب وتساعد على السيطرة على العديد من اضطرابات الجهاز الهضمي مثل الإمساك وعسر الهضم ومشاكل القولون بما تمد الجسم به من ألياف غذائية مفيدة، فهي سهلة الهضم والامتصاص، وتحتفظ بكافة عناصرها الغذائية حتى بعد طهيها، لها قدرة كبيرة على علاج التهابات وتقرحات الفم وتقوية الجهاز المناعي بالجسم، وتعزيزه في مواجهة عوامل التقدم بالعمر، حيث يُنصح تناول الملوخية للحفاظ على خلايا الدماغ والحصول على ذاكرة قوية.

الخاتمة

في النهاية، فقد سُميت الملوخية بهذا الاسم لأنها عرفت منذ القدم بغذاء الملوك فهي "الملوكية"، ثم أصبحت باسمها الدارج حاليًا، وذلك لعلو قدرها بين الأطعمة المميزة والشهيرة في الوطن العربي ومصر خاصةً، وتختلف طريقة عمل الملوخية المصرية وتتميز بين باقي أطباق الملوخية في أي مكان بطعمها الشهي اللذيذ الذي لا يُقاوم